دليل الممارسات المتميزة

صفحة 1 من اصل 2 1, 2  الصفحة التالية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في الجمعة ديسمبر 10, 2010 1:14 pm

دليل الممارسات المتميزة
لمؤسسات التعليم قبل الجامعي






2008 م / 1429 هـ

الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد
NAQAAE










مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في الجمعة ديسمبر 10, 2010 1:17 pm

كلمة افتتاحية

تعتبر الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد إحدى الركائز الرئيسة للخطة القومية لإصلاح التعليم في مصر، وذلك باعتبارها الجهة المسئولة عن نشر ثقافة الجودة في المؤسسات التعليمية والمجتمع، وعن تنمية المعايير القومية التي تتواكب مع المعايير القياسية الدولية لإعادة هيكلة المؤسسات التعليمية وتحسين جودة عملياتها ومخرجاتها على النحو الذي يؤدى إلى كسب ثقة المجتمع فيها، وزيادة قدراتها التنافسية محليا ودوليا، وخدمة أغراض التنمية المستدامة في مصر. وفي ضوء ذلك تسعى الهيئة إلى التطوير المستمر للتعليم وضمان جودته وفقا لمجموعة من المبادئ والقيم التي تؤكد الشفافية والموضوعية والعدالة والحرص على معاونة المؤسسات التعليمية على توفيق أوضاعها وتحسين أدائها الكلى للتأهل والحصول على الاعتماد. إن الهيئة لا تعتبر جهة رقابية، بل هي جهة اعتماد للمؤسسات التعليمية التي تتمكن من تحقيق متطلبات المعايير القومية، ومن ثم فإنها تحرص على تقديم كافة أشكال النصح والإرشاد والتوجيه لهذه المؤسسات بما يساعدها على التحسين المستمر لجودة مخرجاتها من خلال آليات موضوعية وواقعية للتقويم الذاتي والاعتماد.
ولتحقيق ما سبق تحرص الهيئة على توفير ونشر المعلومات الكافية والدقيقة والتي يمكن أن تساعد المؤسسات التعليمية على التقويم الذاتي، ومن ثم اتخاذ الخطوات اللازمة للتقدم والحصول على الاعتماد. ومن هنا فإنه يسعد الهيئة أن تقدم لمؤسسات التعليم قبل الجامعي في مصر إصدارها المتمثل في دليل الممارسات المتميزة لهذه المؤسسات. و يشتمل هذا الدليل على مجموعة من الممارسات المتميزة والتي يمكن للمؤسسة القيام بها في كل مجال فرعي من مجالات القدرة المؤسسية و الفعالية التعليمية في ضوء معايير ومؤشرات كل مجال من هذه المجالات. إن الهيئة وهي تقدم هذه الوثيقة إلى مؤسسات التعليم قبل الجامعي والمعاهد الأزهرية بمصر بل وإلى غيرها من مؤسسات التعليم قبل الجامعي الإقليمية والدولية تعي تماما رسالتها ودورها في مساعدة المؤسسات التعليمية في مصر على تفعيل تلك الممارسات للتتمكن من استيفاء معــايير الجودة
والاعتماد بما يساعدها على مواجهة التحديات المعاصرة واحتلال مكانة متقدمة إقليميا ودوليا.
و ما التوفيق إلا من عند الله سبحانه و تعالى.

أ.د. مجدي عبد الوهاب قاسم
رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية
لضمان جودة التعليم و الاعتماد




مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في الجمعة ديسمبر 10, 2010 1:20 pm

شكر وتقدير

تعتز الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد بإصدارها المتميز المتمثل في "دليل الممارسات المتميزة لمؤسسات التعليم قبل الجامعي " في جمهورية مصر العربية". ويتميز هذا الدليل بشموليته وأهميته العظمى للمستفيدين النهائيين من مؤسسات التعليم قبل الجامعي سواء كانت حكومية أو خاصة، وغيرهم من القطاعات الأخرى ذات العلاقة والمهتمة بقضايا تطوير وتحديث التعليم قبل الجامعي في مصر والعالم العربي.
وتعتبر هذا الدليل المرشد الرئيسي لمؤسسات التعليم قبل الجامعي والمعاهد الأزهرية الراغبة في الوصول للممارسات المتميزة ، حيث تتضمن معلومات كافية ودقيقة عن الممارسات المتميزة التى يتم من خلالها يمكن الوصول إلى جودة واعتماد مؤسسات التعليم قبل الجامعي العام والأزهري.
ويعتبر هذا الدليل للممارسات المتميزة لمؤسسات التعليم قبل الجامعي ثمرة الجهود الجادة والمخلصة التي بذلها مجموعة من الخبراء والاستشاريين من أعضاء هيئة التدريس والمتخصصين في تطوير التعليم. لذلك تتقدم الهيئة بكثير من الامتنان والشكر والتقدير إلى كل من ساهم في إعداد هذه الوثيقة في مراحلها المختلفة، وكذلك إلى كل من شارك بالرأي في إعداد مسودة هذه الوثيقة من كافة ممثلي المستفيدين النهائيين من مؤسسات التعليم قبل الجامعي الحكومية والخاصة، وممثلي الأطراف المجتمعية ذات العلاقة والاهتمام بتطوير التعليم، والخبراء المحليين، حيث تم الأخذ في الاعتبار جميع أراء هؤلاء عند إعداد النسخة النهائية لهذه الوثيقة.
ولا يسع الهيئة في هذا المقام إلا أن تتقدم بخالص الشكر التقدير والعرفان للدعم والتأييد غير المحدود الذي حظيت به الهيئة منذ إنشائها من مؤسسات الدولة التشريعية والتنفيذية والذي كان له خير عون لتحقيق رسالتها وتحمل مسئولياتها في مسيرة تطوير التعليم في مصر.
كما لا يسع الهيئة إلا أن تتقدم بخالص الشكر والتقدير لجميع العقول والأيادي المخلصة التي ساهمت في هذا العمل الكبير، وأخذت على عاتقها مسئولية تصميم وإعداد وإخراج هذا الدليل كأحد المهام القومية التي تسعى إلى تطوير التعليم قبل الجامعي في مصر باعتباره عماد التنمية المستدامة والمحور الرئيسي للتقدم والرخاء. وتخص الهيئة بالشكر فريق إعداد هذا الدليل من خبراء ومستشاري الهيئة برئاسة أ.د/ مجدي عبد الوهـاب قاسـم رئيس مجلـس إدارة الهيئـة، وعضوية كل من أ.د/ صفاء محمود عبد العزيز نائب رئيس مجلس الإدارة للتعليم قبل الجامعي، أ.د/ حمدي أحمد نصار نائب رئيس مجلس الإدارة للتعليم الأزهري، أ.د/ أمينة محمد كاظم كلية البنات جامعة عين شمس، أ.د/ منى عبد الهادي حسين سعودي كلية البنات جامعة عين شمس، أ.د. أمنية السيد الجندي كلية البنات جامعة عين شمس، أ.م.د. أيمن حبيب سعيد الضبع المركز القومي للبحوث التربوية والتنمية، د. هشام حبيب الحسيني الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، د. أمل الشحات حافظ المركز القومى للبحوث التربوية والتنمية ، د. هانى عبد المجيد الشيخ المركز القومى للبحوث التربوية والتنمية، د/ محمد عبد الجواد محمود المركز القومي للتقويم التربوي والامتحانات.
كما تتوجه الهيئة بكل الشكر والتقدير إلى السادة أعضاء مجلس إدارة الهيئة على ما بذلوه من جهد متميز في المراجعة والدعم المستمر خلال مراحل إعداد هذه الوثيقة. وتتوجه الهيئة بالشكر أيضاً لمختلف ممثلي الأطراف المجتمعية، والخبراء الدوليين الذين ساهموا في المراحل المختلفة لإعداد وتصميم وإخراج هذا الدليل سواء بالفكر أو الرأي أو التعليق أوالنقد البناء والذي ساعد على إخراجه في صورته النهائية الحالية.
وأخيراً لا يمكن إنكار الجهد المتميز الذي بذله جميع العاملين بالهيئة وخاصة في كل من إدارة نظم المعلومات، والسكرتارية الفنية في كتابة وإخراج الدليل في صورته الحالية.

مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في الجمعة ديسمبر 10, 2010 1:23 pm

تقديم

استجابة للاحتياجات القومية في تطوير التعليم والارتقاء بجودته أصدر السيد الرئيس/ محمد حسني مبارك القرار رقم (82) لسنة 2006 بإنشاء الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد. كما أصدر سيادته القرار الجمهوري رقم (25) لسنة 2007 باللائحة التنفيذية للهيئة. وفي ضوء التكليفات المنوطة بالهيئة والتي تستوجب وضع السياسات اللازمة لضمان جودة التعليم واتخاذ الإجراءات الكفيلة باعتماد مؤسسات التعليم في مصر، قامت الهيئة بتصميم وإعداد المعايير القومية القياسية اللازمة للتقويم والاعتماد، بالاستعانة بكافة ممثلي المستفيدين النهائيين، والأطراف المجتمعية المختلفة ذات العلاقة والاهتمام بتطوير التعليم، إضافة إلى التجارب العالمية في هذا الصدد.
وفي ضوء المتغيرات العالمية والإقليمية وما واكبها من تغيير في المفاهيم الاقتصادية والاجتماعية يأتي التعليم الجيد كبوابة رئيسية للتنمية البشرية والتي تُعد من أهم مقومات التنمية القومية المستدامة. كما أن التعليم في حد ذاته يعد أحد الضمانات الأساسية للأمن القومي في عالم لم تعد فيه الموارد الطبيعية العمود الفقري للتنمية والرخاء بل أصبح اقتصاد المعرفة هو الركيزة الرئيسة لإحداث طفرات هائلة ومتنامية في موارد الأمم والشعوب، والذي يتطلب أساساً تعليماً متطوراً ذا جودة عالية وفقاً لمعايير قياسية، ونظم حاكمة ومستمرة لقياس وتقويم الممارسات الفعلية للمؤسسات التعليمية.
ويتصف التعليم الجيد في عصر المعرفة بإكساب الطالب القدرة على الإبداع والابتكار واستخدام التكنولوجيا والتعلم الذاتي والتعلم مدى الحياة، الأمر الذي يجعل من الحتمي تطوير المؤسسات التعليمية والنهوض بقدراتها المؤسسية وفاعليتها التعليمية لتحقيق التميز والتنافسية، ولتصبح قادرة على إنتاج ونشر المعرفة وتنمية المهارات وتحويلهما إلى مقدرات اقتصادية فعلية تخدم خطط التنمية الشاملة.
كما أن التحول في فلسفة التعليم والذي أصبح معه الطالب المحور الرئيسي، وحتى يكون في نهاية المطاف خريجاً مساهماً في إنتاج فرص العمل بدلاً من أن يكون مستهلكاً لها الأمر الذي استوجب معه ضرورة إحداث نقلة نوعية في البرامج التعليمية والمقررات الدراسية بحيث تركز على تنمية المهارات والقدرات التي تتفق مع متطلبات واحتياجات سوق العمل، مع إكساب المتعلم المرونة الكافية التي تمكنه من التكيف مع التغيرات في سوق العمل. وهذا بدوره استلزم ضرورة توفير نظامٍ مؤسسيّ فاعلٍٍ لضمان الجودة والتطوير المستمر للتعليم.
وفي ضوء ما سبق قامت الهيئة بإعداد نظام متكامل لضمان الجودة والتطوير المستمر للتعليم في مصر، والذي في ضوئه تم إعداد هذه الوثيقة الشاملة للممارسات المتميزة لمؤسسات التعليم قبل الجامعى.


مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في الجمعة ديسمبر 10, 2010 1:27 pm

دليل الممارسات المتميزة:
هو دليل يتكامل مع مجموعة الإصدارات الأخرى للهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، فى منظومة تساعد المؤسسات التعليمية على استيفاء معايير الجودة والاعتماد بالمستوى المنشود، وذلك من خلال أداء مجموعة من الإجراءات والأنشطة التى يمكن للمؤسسة التعليمية القيام بها وممارستها لتفى بمتطلبات الاعتماد.

وتتمثل الممارسات المتميزة فى مجموعة الأنشطة والإجراءات التى تقوم بها المؤسسة التعليمية بهدف تحسين الأداء الشامل واستيفاء معاييره إلى المستوى المطلوب.
وقد روعى فى إعداد هذا الدليل مجموعة من المرتكزات منها:
- شمول الممارسات لكافة المؤشرات الخاصة بكل معيار من معايير الجودة والاعتماد.
- تحقيق الممارسات لجميع عناصر الأداء المتضمنة فى قواعد القياس المتدرج، والتى تناظر المستوى الرابع الذى يشير إلى قيام المؤسسة بأداءات تفوق المستوى المطلوب.
- واقعية الممارسات والأداءات اللازمة لاستيفاء المعايير، حيث تم مراعاة الأنشطة والإجراءات التى تمارسها المؤسسات المصرية، مع تضمين أمثلة ونماذج واقعية من أعمال بعض هذه المؤسسات.
- قابلية التنفيذ وذلك باستخدام الإمكانات والمصادر التى يمكن توافرها بالمؤسسات التعليمية.
- تنوع الممارسات بحيث تتضمن عقد لقاءات وندوات، وعرض لخطط تطوير وكيفية تنفيذها وكذلك برامج تدريبية متنوعة لكافة فئات المجتمع المدرسى، بالإضافة إلى وجود أداءات فردية وأخرى جماعية.
- بساطة العرض من خلال استخدام لغة مناسبة للمجتمع المؤسسى وجداول ورسوم ونماذج تعبر عن الممارسات على نحو واضح ومحدد.
- تعزيز الممارسات للعمل التعاونى بين أعضاء المجتمع المؤسسى بعضهم البعض، وكذا بينهم وبين أعضاء المجتمع المحلى.


مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في الجمعة ديسمبر 10, 2010 11:43 pm

منهجية العمل:
قام فريق العمل بالإجراءات التالية:
- شكلت الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد فريقاً من الخبراء التربويين
و المتخصصين فى مجال المعايير وكيفية استيفائها.
- عقد فريق العمل عدة لقاءات وورش عمل بمقر الهيئة وذلك من أجل:
 دراسة وتحليل وثيقة معايير ضمان جودة واعتماد مؤسسات التعليم قبل الجامعى.
 فحص قواعد القياس المتدرج الخاصة بكل مؤشر من مؤشرات المعايير.
 الاطلاع على المصادر والأدبيات التى تتناول الممارسات المتميزة اللازمة لاستيفاء معايير ومؤشرات الجودة.
 اقتراح تصوراً عام لدليل الممارسات المتميزة وكيفية تناولها عبر المجالات والمعايير المختلفة.
 تقسيم العمل على أعضاء الفريق بحيث يضع كل منهم تصور بالممارسات المتميزة لاستيفاء معايير محددة.
 مناقشة التصورات الفردية لأعضاء الفريق والاتفاق على الصورة النهائية لدليل الممارسات.
 مراجعة الدليل من أعضاء الفريق بعد الانتهاء من إعداده.

وقد تم عرض الممارسات المتميزة لكل مؤشر فى صورة إجراءات تتباين ما بين تدريبات وتشكيل فرق وعقد اجتماعات وورش عمل وجمع وتنظيم بيانات وإعداد قواعد بيانات وتقارير.......
وفى نهاية عرض ممارسات كل مؤشر توجد أنشطة تقويمية توضح للمؤسسة كيفية الحكم على جودة الممارسات التى قامت بتنفيذها من أجل استيفاء المؤشر المستهدف، وتتضمن هذه الأنشطة التقويمية عرض لأساليب متعددة يمكن استخدامها فى التقويم مثل عقد المقابلات مع المعنيين بالأمر ، أو فحص التقارير ومحاضر الاجتماعات، أو تطبيق استبيانات أو أدوات ملاحظة أو غير ذلك طبقا لطبيعة المؤشر والأداءات المتضمنة به.
وعلى الرغم من تناول الدليل لكافة الممارسات اللازمة لاستيفاء كل مؤشر من مؤشرات المعايير، إلا أننا نوجه نظر المعنيين بالأمر داخل المؤسسات التعليمية إلى أن هذا الدليل يتيح مساحة كبيرة للتفكير الإبداعى للمؤسسات التعليمية كى يمارس أعضاؤها ما يرونه من إضافة ممارسات جديدة وملائمة تعزز الممارسات المطروحة.
تم تنظيم هذا الدليل بحيث تعرض الممارسات الخاصة بكل مجال على حده، من خلال تقديم يوضح مفهوم المجال ومعاييره وأهمية الممارسات المتضمنة به، ثم عرض الأداءات والإجراءات الخاصة بكل مؤشر من مؤشرات كل معيار من المعايير المندرجة تحت مظلة كل مجال.
وقد تم استخدام الأكواد الخاصة بالمعايير ومؤشراتها طبقا لوثيقة معايير الهيئة القومية لضمان الجودة والاعتماد كما استخدمت أرقام المجالات فى ترقيم الجداول والأشكال، وذلك تيسيرا على المؤسسة فى الوصول إلى الممارسات اللازمة لاستيفاء أحد المؤشرات. وفيما يلى جدول يوضح المجالين الرئيسين (القدرة المؤسسية والفاعلية التعليمية) وكذلك معايير كل مجال من المجالات التسعة مقرونا بعدد مؤشرات كل معيار:


مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في الجمعة ديسمبر 10, 2010 11:44 pm

ملخص معايير اعتماد مؤسسات التعليم قبل الجامعى
المجال الرئيسى المجالات الفرعية المعايير عدد المؤشرات
القدرة المؤسسية 1. رؤية المؤسسة ورسالتها 1. 1 وجود وثيقة لرؤية المؤسسة. 2
1. 2 وجود وثيقة لرسالة المؤسسة. 2
2. القيادة والحوكمة 2. 1 توافر تنمية مهنية فعالة للكوادر. 4
2. 2 دعم عمليتى التعليم والتعلم 6
2. 3 وجود نظام للحوكمة الرشيدة 2
2. 4 نظام مالى وإدارى متطور 3
3. الموارد البشرية والمادية للمؤسسة 3. 1 توافر الموارد البشرية وتنميتها 2
3. 2 توافر الموارد المادية وتنميتها 5
3. 3 توفر مبنى مدرسى ملائم 5
4. المشاركة المجتمعية 4. 1 وجود وثيقة داعمة للمشاركة المجتمعية 2
4. 2 مساندة المؤسسة للعمل التطوعى 2
4. 3 وجود شراكة فعالة بين الأسرة والمجتمع المحلى مع المؤسسة 2
5. توكيد الجودة والمساءلة 5. 1 التقويم والتحسين المستمر 4
5. 2 فعالية وحدة التدريب والجودة 4







تابع ملخص معايير اعتماد مؤسسات التعليم قبل الجامعى

المجال الرئيسى المجالات الفرعية المعايير عدد المؤشرات
الفعالية التعليمية 6. المتعلم 6. 1 التمكن من البنية المعرفية للمواد الدراسية 6
6. 2 التمكن من المهارات الأساسية 6
6. 3 اكتساب جوانب وجدانية إيجابية 3
7. المعلم 7. 1 التخطيط والإستراتيجيات الفعالة للتدريس 4
7. 2 ممارسات مهنية فعالة 4
7. 3 الالتزام بأخلاقيات المهنة 4
7. 4 طرق وأساليب تقويم فعالة 2
8. المنهج الدراسى 8. 1 توافر ممارسات داعمة للمنهج 4
8. 2 توافر أنشطة صفية ولا صفية فعالة 4
9. المناخ التربوى 9. 1 توافر بيئة داعمة للتعليم والتعلم 4
9. 2 توافر بنية مؤثرة للعلاقات المؤسسية والقيم الأخلاقية 2
المجموع 9 مجالات فرعية 25 معياراً 88 مؤشراً
















مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في الجمعة ديسمبر 10, 2010 11:46 pm

المحتــويات

المجال الرئيسي الأول
القدرة المؤسسية
المجال الأول: رؤية المؤسسة ورسالتها ................................................ 1-9
المجال الثانى: القيادة والحوكمة .................................................. 10-56
المجال الثالث:الموارد البشرية والمادية للمؤسسة............................. 57-79
المجال الرابع: المشاركة المجتمعية .............................................. 80-102
المجال الخامس:توكيد الجودة والمساءلة.......................................... 103- 142
ممارسات متميزة من الواقع الميدانى............................................... 143-156

المجال الرئيسي الثانى
الفعالية التعليمية
المجال الأول: المتعلم........................................................................ 157-202
المجال الثانى:المعلم..................................................................... 203-260
المجال الثالث:المنهج الدراسى....................................................... 261-284
المجال الرابع: المناخ التربوى ...................................................... 285-319
نماذج من الميدان على مجال الفعالية التعليمية .............................. 320-331




















مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في الجمعة ديسمبر 10, 2010 11:48 pm


المجال الأول
رؤية المؤسسة ورسالتها
المجال الأول: رؤية المؤسسة ورسالتها
مقدمة:
تمثل الرؤية الهدف العام الذى تسعى المؤسسة لتحقيقه والتطلعات المستقبلية التى يتحدد فى ضوئها السياسة العامة للعمل وإجراءات تطوير الأداء بها، وتترجم المؤسسة رؤيتها فى صورة إجراءات وممارسات تمثل رسالة تسعى لتحقيقها، وذلك من خلال تفعيل أدوار جميع فئات المجتمع المؤسسى والمحلى، علاوة على تفعيل كافة عناصر المنظومة التعليمية، وفى ضوء أهمية تلك الرؤية والرسالة كان من الضرورى أن تبدأ مجالات المعايير بها وذلك من خلال:
المعيار الأول: وجود وثيقة لرؤية المؤسسة.
المعيار الثانى: وجود وثيقة لرسالة المؤسسة.
وفيما يلى عرض لأفضل الممارسات اللازمة لتحقيق كل مؤشر من مؤشرات هذه المعايير.
1. رؤية المؤسسة ورسالتها.
1. 1 وجود وثيقة لرؤية المؤسسة.
1. 1. 1 توجد وثيقة واضحة ومعلنة لرؤية المؤسسة.
1. 1. 2 تشارك الأطراف المعنية بالعملية التعليمية في صياغة الرؤية:
1. تهيئة واستعداد المجتمع المدرسي والمحلي لإعداد وثيقة الرؤية.
التنويه عن عقد لقاءات مع أعضاء هيئة التدريس والعاملين بالمدرسة ومجلس الأمناء وبعض المؤسسات وأعضاء المجتمع المدني والمحليات وأولياء الأمور والمهتمين بالتعليم وممثلين للطلاب – من الصفوف المتقدمة- للإعلام عن بدء إعداد وصياغة رؤية المؤسسة.
متطلبات عقد اللقاءات:
1. إعداد جدول زمنى لعدد اللقاءات التى سيتم عقدها وفيما يلى مثال لهذا الجدول:
جدول (1-1)
نموذج للجدول الزمنى للقاءات التى تعقد بالمؤسسة
اليوم المدعوون المكان التوقيت جدول الأعمال

2. تحديد موعد وتجهيز مكان عقد تلك اللقاءات.
3. تحديد جدول الأعمال الخاص باللقاءات.
4. إعداد المعلومات الخاصة بالمدرسة واللازمة لإعداد رؤية المؤسسة.
5. قائمة بالأشخاص (رموز المجتمع المحلي) والمؤسسات والهيئات وأولياء الأمور الذين سيتم دعوتهم لتلك اللقاءات.
6. إعداد نشرات مدرسية ولافتات تركز على تحديد هدف تلك اللقاءات.
7. إعداد الدعوات الخاصة بتلك اللقاءات.
8. توزيع الأدوار واختيار الأشخاص المناسبين للعمل باللجان المختلفة مثل لجنة التنظيم – لجنة الاستقبال – لجنة كتابة التوصيات.
9. تحديد آلية توثيق تلك اللقاءات.
2. عقد لقاءات لإعداد وصياغة رؤية المؤسسة:
تتناول هذه اللقاءات عرض ومناقشة مجموعة من المعلومات والإجراءات منها:
1. استعراض الرؤية القومية للتعليم المصري.
2. استعراض الوضع الراهن للمؤسسة التعليمية من حيث:
 رؤية المؤسسة السابقة.
 مستوى المهارات الأساسية للتلاميذ وتحصيلهم في المواد الدراسية المختلفة.
 الإيجابيات والسلبيات (على أن يتم عرض هذه النقاط من منطلق المعايير القومية للتعليم).
 القيادة المدرسية – الإمكانات البشرية والمادية – المشاركة المجتمعية – المعلم.
3. المقترحات الخاصة بوثيقة رؤية المؤسسة التعليمية (تدوين جميع المقترحات على أوراق وكاسيت).
4. تحديد موعد إخراج الوثيقة في صورتها النهائية او موعد اللقاء التالى عند الضروروة وشكر الحضور.
3. خطوات إخراج وثيقة الرؤية في صورتها النهائية :
 تشكيل لجان فرعية للقيام بوضع تصور مبدئي للوثيقة على أن يراعى في تشكيل اللجان تكون ممثلة لمعظم شرائح المجتمع المحلي والمدني والمدرسي (ضرورة تضمين بعض التلاميذ في هذه اللجان).
 عقد اجتماع لأعضاء جميع اللجان الفرعية لمناقشة التصورات المبدئية لوثيقة الرؤية وذلك بهدف التوصل إلى صيغة نهائية لوثيقة الرؤية للمؤسسة التعليمية.
4. ضمان جودة الوثيقة :
للتأكد من ضمان جودة الوثيقة يتم عرضها على مجموعة من الخبراء (مسئول الجودة بكل من الإدارة والمديرية/ ممثلين للمجتمع المدرسى/ ممثلين للمجتمع المحلى ومجلس الأمناء / خبراء الجودة من الهيئات المتخصصة) لتقويمها وإبداء ملاحظاتهم في ضوء المحكات التالية:
1- وضوح صياغة وثيقة رؤية المؤسسة التعليمية ودقة تحديدها.
2- اتساق وثيقة رؤية المؤسسة التعليمية مع الرؤية القومية للتعليم المصري.
3- إمكانية ترجمتها إلى رسالة واضحة للمؤسسة.
5. وضع الصورة النهائية للرؤية:
تعديل وثيقة الرؤية في ضوء آراء المحكمين والتوصل إلى الصورة النهائية لها.
أمثلة لرؤى بعض المؤسسات التعليمية:
5. طباعة الرؤية والإعلان عنها:
1- إعداد لافتات ولوحات وملصقات من خامات غير قابلة للتلف والإتلاف وغير مكلفة ماديا تتضمن محتوى الرؤية بحيث تكون واضحة يمكن للجميع رؤيتها وقراءتها بيسر.
2- تعليق اللافتات واللوحات والملصقات في أماكن بارزة بالمؤسسة التعليمية مثل حجرات المدرسين والإداريين والمعامل وفناء المدرسة ومسجد المدرسة والسور الخارجي للمؤسسة التعليمية.
3- تصوير نسخ للرؤية وتوزيعها على جميع العاملين بالمؤسسة والتأكيد بأهميتها والعمل على تحقيقها.
4- إعداد مطويات تتضمن رؤية المؤسسة وإرسالها لأولياء الأمور والمهتمين من منظمات المجتمع المدني والمحلي.
5- إعداد كروت في المناسبات المختلفة وتوزيعها على أولياء الأمور من خلال التلاميذ تحتوى على نص رؤية المؤسسة.
6- تشجيع التلاميذ والعاملين بالمؤسسة على التعبير عن وثيقة الرؤية بطرق مبتكرة مثل الرسوم الكاريكاتيرية – أشغال فنية ........
7- إعلان رؤية المؤسسة على الموقع الإلكتروني للمؤسسة عبر شبكة الإنترنت.
8- إرسال وثيقة الرؤية بالبريد الإلكتروني للمهتمين والمعنيين بالعملية التعليمية.

6. التحديث الدوري لوثيقة الرؤية:
يجب أن تحدد المؤسسة مدى احتياجها إلى تعديل رؤيتها وتحديثها بشكل دورى وتحديد تداعيات هذا التغير وفيما يلى أمثلة لتلك التداعيات:
مؤشرات الأداء المتميز:
للتعرف على مدى تحقيق متطلبات المؤشر، يمكن استخدام الأساليب والأدوات الآتية:
 عقد مقابلات مع المعنيين بالأمر.
 فحص التقارير ومحاضر الاجتماعات.
 تطبيق أدوات تقويم متعددة مشتقة من قواعد القياس المتدرج للمؤشر، ومن أمثلتها الأداة التالية:

مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في الجمعة ديسمبر 10, 2010 11:50 pm

جدول (1-2)
نموذج لأداة تقويم مؤشرات النجاح
الأداء نعم لا الأدلة والشواهد
توجد للمؤسسة رؤية مدونة في وثيقة.
شارك في صياغة وثيقة الرؤية فئات مختلفة من المعنيين بالأمر.
وثيقة رؤية المؤسسة واضحة.
وثيقة رؤية المؤسسة محددة.
تم توزيع وثيقة الرؤية على جميع العاملين بالمؤسسة.
تم إعلان وثيقة الرؤية للمؤسسة على الموقع الإلكتروني للمؤسسة.
تمت مراجعة وثيقة الرؤية للمؤسسة.
1. 2 وجود وثيقة لرسالة المؤسسة.
1. 2. 1 توجد وثيقة واضحة ومعلنة لرسالة المؤسسة.
1. 2 . 2 تشارك الأطراف المعنية بالعملية التعليمية في صياغة الرسالة.

1. تشكيل فريق صياغة الرسالة:
يتم تشكيل فريق لصياغة رسالة المؤسسة التعليمية منبثقة من وثيقة رؤية المؤسسة على أن يراعى في تشكيل هذا الفريق توافر المهارات الآتية:
 إدراك الفرق بين صياغة رؤية المؤسسة وصياغة رسالة المؤسسة.
 ترجمة وثيقة الرؤية إلى رسالة المؤسسة بصورة إجرائية تتسم بالوضوح والتحديد الدقيق للمطلوب تنفيذه.
 العمل الفريقي مع الفريق المشكل لصياغة الرسالة.
 الاقتناع التام بقدرة المدرسة على تحقيق الرسالة.
2. عقد اجتماع للفريق المشكل لأداء مهام صياغة الرسالة:
يتم صياغة رسالة المؤسسة باتباع مجموعة من المهام منها:
 تحليل وثيقة الرؤية إلى عناصرها الرئيسة.
مثال لعناصر إحدى الرؤى
الرؤية العناصر الرئيسة
إعداد جيل من المتعلمين تتوافر لديه معايير الأداء المتميز.
- تحصيل المتعلمين في جميع المواد الدراسية.
- الجوانب الشخصية والاجتماعية للمتعلمين.
- الجوانب المهارية.
- الصحة البدنية .
- الصحة النفسية.
.....................
.....................

تشكيل مجموعات بؤرية (مجموعات ممثلة للفئات المختلفة مثل: المعلمين- الإداريين- مجلس الأمناء- المجتمع المحلي) لدراسة العناصر الرئيسة التي تم اشتقاقها من وثيقة الرؤية بهدف إعداد تصور مبدئي لعناصر الرسالة.
 دراسة ومناقشة التصورات المبدئية للرسالة التي تم إعدادها.
 إعداد صيغة الرسالة في ضوء نتائج هذه المناقشات.

3. ضمان جودة وثيقة الرسالة:
للتأكد من ضمان جودة الوثيقة يتم عرضها على مجموعة من الخبراء (مسئول الجودة بكل من الإدارة والمديرية/ ممثلين للمجتمع المدرسى/ ممثلين للمجتمع المحلى ومجلس الأمناء/ خبراء الجودة من الهيئات المتخصصة) لتقويمها وإبداء ملاحظاتهم في ضوء المحكات التالية:-
1- وضوح صياغة وثيقة رسالة المؤسسة التعليمية ودقة تحديدها.
2- اتساق وثيقة رسالة المؤسسة التعليمية مع الرؤية القومية للتعليم المصري.
3- إمكانية تنفيذ رسالة المؤسسة.

4. طباعة وثيقة الرسالة والإعلان عنها :
1- إعداد لافتات ولوحات وملصقات من خامات غير قابلة للتلف والإتلاف وغير مكلفة ماديا تتضمن محتوى الرسالة بحيث تكون واضحة يمكن للجميع رؤيتها وقراءتها بيسر.
2- تعليق اللافتات واللوحات والملصقات في أماكن بارزة بالمؤسسة التعليمية مثل حجرات المدرسين والإداريين والمعامل وفناء المدرسة ومسجد المدرسة والسور الخارجي للمؤسسة التعليمية، وكذلك في كل دور من الأدوار المكونة للمبنى المدرسي.
3- تصوير نسخ لوثيقة الرسالة وتوزيعها على جميع العاملين بالمؤسسة والتأكيد بأهميتها والعمل على تحقيقها.
4- تشجيع التلاميذ والعاملين بالمؤسسة على التعبير عن وثيقة الرسالة بطرق مبتكرة مثل الرسوم الكاريكاتيرية – أشغال فنية ........
5- إعلان رسالة المؤسسة على الموقع الإلكتروني للمؤسسة عبر شبكة الإنترنت.
6- إرسال وثيقة الرسالة بالبريد الإلكتروني للمهتمين والمعنيين بالعملية التعليمية.
5. التحديث الدوري لوثيقة الرسالة:
يجب أن تحدد المؤسسة مدى احتياجها إلى تعديل رسالتها وتحديثها بشكل دورى وتحديد تداعيات هذا التغير وفيما يلى أمثلة لتلك التداعيات:
 التغذية الراجعة التي يتم الحصول عليها من خلال آراء المهتمين سواء داخل المدرسة أو خارجها.
 الاطلاع على الاتجاهات الحديثة في التعليم وانعكاساتها على رؤى المؤسسات التعليمية.
 التغيرات التى تمت على وثيقة رؤية المؤسسة.
مؤشرات الأداء المتميز:
للتعرف على مدى تحقيق متطلبات المؤشر، يمكن استخدام الأساليب والأدوات الآتية:
 عقد مقابلات مع المعنيين بالأمر.
 فحص التقارير ومحاضر الاجتماعات.
تطبيق أدوات تقويم متعددة مشتقة من قواعد القياس المتدرج للمؤشر، ومن أمثلتها الأداة التالية:
جدول (1-3)
نموذج لأداة تقويم مؤشرات النجاح
الأداء نعم لا الأدلة والشواهد
توجد للمؤسسة رسالة مدونة في وثيقة.
شارك في صياغة وثيقة الرسالة فئات مختلفة من المعنيين بالأمر.
وثيقة رسالة المؤسسة واضحة.
وثيقة رسالة المؤسسة محددة.
تم توزيع وثيقة الرسالة على جميع العاملين بالمؤسسة.
تم إعلان وثيقة الرسالة للمؤسسة على الموقع الإلكتروني للمؤسسة.
تم مراجعة وثيقة الرسالة للمؤسسة.














مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في الجمعة ديسمبر 10, 2010 11:51 pm

المجال الثاني
القيادة والحوكمة










المجال الثاني
القيادة والحوكمة

مقدمة:
تعد القيادة المؤسسية من المجالات المهمة التى تؤثر بشكل واضح على جميع عناصر العملية التعليمية، حيث يتناول هذا المجال معايير أساسية فى العملية التعليمة كالتنمية المهنية للكوادر، وسبل دعم عمليتى التعليم والتعلم فى ظل قيادة رشيدة، وتتضمن الممارسات المتعلقة بالقيادة والحوكمة ما ينبغي أن توفره المؤسسة من إمكانيات تساعد على التجديد وتشجع المبادرات الإبداعية، والتوظيف الأمثل للتكنولوجيا الحديثة، وذلك فيما ينعكس على جودة أداء المنتج التعليمى فى ظل نظام ديمقراطى فى التعامل، واتخاذ القرارات السديدة، لمساندة المجتمع المدرسى والمحلى، والتغلب على المشكلات وفجوات الأداء التي تحول دون استيفاء معايير الجودة، وفيما يلى عرض لمعايير مجال القيادة والحوكمة وهى:
المعيار الأول: تنمية مهنية فعالة للكوادر.
المعيار الثاني: دعم عمليتى التعليم والتعلم.
المعيار الثالث: وجود نظام للحوكمة الرشيدة.
وفيما يلى عرض لأفضل الممارسات اللازمة لتحقيق كل مؤشر من مؤشرات هذه المعايير.

2. القيادة والحوكمة.
2. 1 تنمية مهنية فعالة للكوادر.
2. 1. 1 تعمل القيادة على تفعيل دور وحدة التدريب والجودة.
1- تقويم الوضع الراهن لوحدة التدريب والجودة من خلال:
• اختيار مسئول وحدة التدريب فى ضوء المسئوليات المنوط بها مسئولي وحدات التدريب والجودة كما حددتها وزارة التربية والتعليم.
• وجود قائمة بمواصفات ومهارات المدرب الجيد.
• وجود قاعدة بيانات عن وحدة التدريب والجودة تشمل بيانات عن كل من العاملين بها والبرامج التدريبية التى عقدت والمستهدفين من هذه البرامج والإمكانات المتاحة وأدوات التقويم والمتابعة للبرامج المستخدمة........
2- تقييم الأداء للعاملين بالوحدة تبعا للمسئوليات وتوفر الحد الأدنى من المهارات التدريبية، وذلك باستخدام أساليب عديدة من بينها:
 فحص الوثائق الخاصة بالوحدة.
 المقابلة الشخصية لأعضاء الوحدة.
 متابعة أثر التدريبات السابق تنفيذها من قبل الوحدة من وجهة نظر المتدربين (استطلاع آرائهم السابقة عن التدريبات التي تم تنفيذها – دراسة التغذية الراجعة/التقييم اليومي للتدريب، التي أبداها المتدربون في التدريبات السابقة التي حضروها.......) وفيما يلى نموذج لمقابلة شخصية تهدف إلى التعرف على مدى استفادة المتدربين من أنشطة وحدة التدريب والجودة:
نموذج مقابلة شخصية مع أحد متدربى وحدة التدريب والجودة









3- في ضوء نتائج التقييمات السابقة يتم اتخاذ القرارات:
• الإبقاء على أعضاء الوحدة الذين توفرت فيهم مهارات الأداء الجيد.
• تدريب أعضاء الوحدة لتلبية بعض الاحتياجات التدريبية التي أسفرت عنها نتائج التقييم السابقة.
• استبدال القائمين على الوحدة بآخرين تتوفر لديهم معايير الأداء الجيد.
4- حرص القيادة على إتاحة الوقت الكافي للقائمين على الوحدة لتنفيذ البرامج المتوقع القيام بها، وذلك بعدة طرق منها:
• تخفيف أعبائهم الأخرى في المؤسسة كعدد الحصص والمهام الإشرافية.
• وجود خطة زمنية معدة لأنشطة الوحدة يتم الرجوع إليها عند توزيع المهام والتكليفات على العاملين بالمؤسسة.
• وجود خطط بديلة فى حالة تعثر تنفيذ خطط معينة لأية ظروف طارئة.
5- إتاحة الوقت الكافي للمستهدفين لحضور برامج التنمية المهنية والعلمية التي تقدمها وحدة التدريب، وذلك من خلال إعداد خطة وحدة التدريب والجودة وبرامجها التدريبية وإعلان المستهدفين فى هذه البرامج فى أوقات تسبق موعد تلك البرامج بفترات زمنية مناسبة حتى يمكن حل أية مشكلة قد تتعارض مع تنفيذ تلك البرامج أو تعديل الخطة التدريبية إذا لزم الأمر.
6- توفير الإمكانات المادية والمالية اللازمة لتفعيل وحدات التدريب وتنفيذ الخطط الموضوعة.
7- التخطيط في ضوء الاحتياجات الفعلية للمؤسسة والعاملين بها وتبعاً لخطة زمنية ( الوقت المناسب للتنفيذ).


مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في الجمعة ديسمبر 10, 2010 11:53 pm


جدول (2-1)
نموذج مقترح لخطة وحدة التدريب جدول مقترح لمراحل تنفيذ مثال لخطة وحدة التدريب والجودة
المرحلة الأهداف إستراتيجيات التنفيذ مسؤولية التنفيذ الإمكانات ومصادرها توقيت التنفيذ أدلة ومؤشرات النجاح
الأولى: تحديد الاحتياجات.
تحديد الاحتياجات للعاملين بالمؤسسة:
• معلمون.
• إداريون.
• أخصائيون.
• .......

مثال: احتياجات معلمى المؤسسة التكنولوجية. • مقابلات شخصية.
• بطاقة ملاحظة صفية.
• استبيانات لاستطلاع رأي المستهدفين.
• فحص سجلات الفئات المستهدفة.
• فحص تقارير المتابعة الداخلية والخارجية.
• ..........
مثال: اختبار عملى للمعلمين على المهارات التكنولوجية. تختلف مسئولية التنفيذ باختلاف الفئة المستهدفة فقد يكون مسئول التنفيذ:
• أعضاء الوحدة.
• المدرس الأول لكل مادة دراسية.
• التوجيه الفني.
• كبير الأخصائيين بالمدرسة.
مثال: معلم الحاسب الآلى بالمؤسسة أو مسئول معمل الأوساط، ...... نسخ عديدة من بطاقات الملاحظة والاستبيانات بعدد المعلمين.
مثال: أجهزة الكمبيوتر بحجرة الوسائط المتعددة. يُحدد التوقيت المناسب لتحديد احتياجات العاملين بالمؤسسة فى ضوء رؤية المؤسسة وظروفها والتي يجب أن تبدأ مع نهاية العام الدراسي السابق وقبل بداية العام الدراسي الحالي، على أن تتسم تلك العملية بالاستمرارية.
مثال: حصة اجتماع معلمي المادة، أو الفسحة،.... قائمة بالاحتياجات المهنية للفئات المستهدفة.
مثال: قائمة بالمهارات التكنولوجية التي يحتاج المعلمون إلى التدريب عليها.
الثانية: إعداد البرامج التدريبية إعداد محتوى البرامج التدريبية للفئات المستهدفة من:
• معلمين.
• إداريين.
• أخصائيين.
• .......

مثال: تدريب معلمي اللغة العربية على المهارات التكنولوجية. • إعداد دليل تدريبي
• تصميم أنشطة تدريبية.
• إعداد مادة علمية للمتدر
مثال: قائمة ببعض المعلومات التكنولوجية، وأوراق العمل وأنشطة التدريب العملي على أجهزة الكمبيوتر. تختلف مسئولية الإعداد باختلاف الهدف من البرنامج فعلى سبيل المثال لتدريب معلمي أحد المواد يكون المسئول عن الإعداد موجه المادة أو المدرس الأول بمساعدة أحد أعضاء وحدة التدريب.
مثال: موجه مادة الحاسب الآلى أو أحد معلمي الحاسب الآلى. تصوير نسخ من المادة التدريبية – خامات للأنشطة التدريبية .
مثال: نسخ بعدد المتدربين من أوراق العمل والأنشطة التدريبية. فى ضوء محتوى البرامج التدريبية والفئة المستهدفة وظروف كل مؤسسة يتم تحديد التوقيت المناسب فى صورة جدول زمنى يوضح الفئة المستهدفة والبرنامج التدريبى وتوقيت تنفيذه ،.......
من الضرورى مراعاة التنسيق بين البرامج التدريبية للفئات المختلفة.
مثال:الحصة الأولى يوم الأحد من كل أسبوع. • توافر بيانات ومكونات البرنامج (الأهداف - التوقيت - المدربون-المستهدفون -محتوى البرنامج -أساليب التدريب -الأنشطة التدريبية -التقويم).
• مدى مراعاة الجدول الزمنى المعد للفئات المختلفة وظروف المؤسسة ووحدة التدريب.
الثالثة: تنفيذ البرامج التدريبية تنفيذ البرامج التدريبية للفئات المستهدفة:
• معلمين.
• معلمون.
• إداريون.
• أخصائيون.
.......
مثال: تدريب معلمي اللغة العربية على المهارات التكنولوجية.
تتحدد إستراتيجية التنفيذ فى ضوء الهدف من البرنامج التدريبى، وفى ضوء الإمكانات المتاحة والفترة الزمنية المخصصة للبرنامج.
مثال: الشرح النظرى، محاكاة المتدربين للمدرب، التدريب العملي، المحاولة والخطأ. • خبراء التدريب (من المؤسسة - الإدارة –الجامعة...
مثال: أحد معلمي الحاسب الآلى أو من له خبرة تكنولوجية بالمؤسسة. • التجهيزات وفقا لطبيعة كل برنامج وإمكانات كل مؤسسة مثل (تجهيز قاعة – أوراق – أقلام – كمبيوتر)
مثال: نسخ من أوراق العمل والأنشطة التدريبية، أجهزة الكمبيوتر،.... فى ضوء الجدول الزمنى المعد مسبقا فى مرحلة الإعداد يتم تنفيذ الأنشطة المختلفة للبرامج التدريبية.

مثال:الحصة الأولى يوم الأحد من كل أسبوع. • حضور المدرب مع المتدربين في قاعات التدريب.
• تطوير أداء المستفيدين.
• تحقيق النواتج المتوقعة.
الرابعة: متابعة وتقويم تنفيذ البرامج التدريبية متابعة وتقويم تنفيذ البرامج التدريبية للفئات المستهدفة:
• معلمون.
• إداريون.
• أخصائيون.
.......
يتم متابعة وتقويم تنفيذ البرامج التدريبية بعدة استراتيجيات منها:
• الملاحظة المباشرة.
• الاختبار العملي.
• الاستبيانات.
• جداول متابعة زمنية.
يمكن أن يشترك فى متابعة وتقويم البرامج التدريبية:
• أحد مسئولي وحدة التدريب والجودة.
• مدير /ناظر المؤسسة.
• أحد عناصر التوجيه الفني.
• .......... • نسخة من أهداف ومحتوى البرنامج التدريبى.
• أداوت لقياس مستوى أداء المستهدفين والتي تختلف باختلاف هدف البرنامج التدريبى.
• جداول متابعة زمنية.
• جداول لقياس مستوى تحسن الأداء للمستهدفين. يمكن متابعة تنفيذ البرامج التدريبية من خلال متابعة المراحل المختلفة لأنشطة وحدة التدريب (قبل- أثناء- بعد) والتي تبدأ من مرحلة تحديد الاحتياجات حتى نهاية تنفيذ البرامج التدريبية ويمكن أن تستمر بعد ذلك لتحديد احتياجات جديدة. • نتائج استمارات وجداول المتابعة.
• تحسن أداء الفئات المستهدفة من التدريب.
• القرارات التى تعتمد على تحليل نتائج عمليات التقويم والمتابعة.
8- تشكيل مجموعة بؤرية صغيرة لتدارس خطة التحسين المؤسسي ومدى مواءمة خطة وحدة التدريب والجودة المقترحة لها.
9- يتم تقويم كفاءة الخطة الشاملة للوحدة، بحيث يتأكد مدير المؤسسة من مدى مناسبة العناصر الرئيسة لها ومدى معقوليتها، ومدى اتساقها مع خطة تحسين المؤسسة التعليمية.
10- تعديل القيادة للخطة المقترحة في ضوء نتائج التقويم.
11- تُعد أدوات لمتابعة تنفيذ الخطة، وقد يشترك فى إعداد تلك الأدوات مدير المؤسسة وممثلين للمجتمع المدرسى أو أعضاء فريق التطوير داخل المؤسسة وفيما يلي مثال لبعض بنود أداة متابعة وتقويم تنفيذ الخطة.


مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في السبت ديسمبر 11, 2010 12:43 am

جدول (2-2)
بعض بنود مقترحة لمتابعة وتقويم تنفيذ الخطة
العبارة نعم لا
يتم أداء التنفيذ طبقا للجدول الزمني المحدد مسبقا.
ينخرط جميع أعضاء الوحدة في تنفيذ الخطة.
يحرص كل عضو على الالتزام بأداء الدور المنوط به.
تم تغطية جميع جوانب الخطة في التنفيذ.
--------------------------
--------------------------
--------------------------
11- تشكيل لجنة لتطبيق أدوات متابعة التنفيذ وجمع البيانات بغرض تحليلها والاستفادة منها في تقييم نتائج تنفيذ الخطة.
12- عقد جلسات تأمل دورية مع القائمين على التنفيذ للتأكد من جودة العمل.
13- تقديم تقرير عن العوامل الإيجابية والعوامل الأخرى التي تحتاج إلى تعديل لتؤخذ بعين الاعتبار في إعداد وتصميم الخطط المستقبلية.
14- تقديم حوافز مادية ومعنوية لأفضل مدربين من وجهة نظر المتدربين ولمن يستثمر ما تم التدريب عليه في تحسين الأداء المدرسي ، وقد تتمثل هذه الحوافز في شهادة التقدير، القيام برحلة مجانية مع طلاب المؤسسة، عقد ندوة يشارك فيها المجتمع المحلي وأولياء الأمور وتكريم المتميزين. ويمكن الاستعانة بمن لديه نواحي تميز في تنفيذ بعض برامج التدريب مثال الاستعانة بإداري أتقن علوم الكمبيوتر في تدريب طلاب المؤسسة على هذه العلوم.
15- مؤشرات الأداء المتميز للتعرف على مدى تميز أدائك في تحقيق متطلبات هذا المؤشر، استوف الإجابة عن الأسئلة التالية:
جدول (2-3)
نموذج لأداة تقويم مؤشرات النجاح
الأداء متحقق غير متحقق الأدلة والشواهد
• تتاح الفرص للعاملين بالمؤسسة لتنفيذ برامج وحدة التدريب والجودة وأنشطتها.
• يتوفر الوقت للمستفيدين لتنفيذ برامج وحدة التدريب والجودة وأنشطتها.
• تتوفر الكوادر البشرية اللازمة لتنفيذ خطة الوحدة.
• تتوفر المواد التعليمية اللازمة لتنفيذ خطة الوحدة.
• يتم متابعة تنفيذ خطة الوحدة.
• تستثمر مخرجات وحدة التدريب والجودة فى تحسين الأداء المؤسسى.
................................

2. 1. 2 تشجع القيادة العاملين على إجراء البحوث التي تتناول مشكلات التعليم وقضاياه

1- عقد لقاءات وندوات تضم جميع العاملين بالمؤسسة التعليمية وأعضاء مجلس الأمناء وأعضاء من المجتمع المدني بهدف:
• زيادة الوعي بأهمية إجراء بحوث تتناول المشكلات الفعلية التي تتعرض لها المؤسسة التعليمية.
• حصر المشكلات التي تعاني منها المؤسسة التعليمية على أن تعدد مصادر الحصر وليكن من خلال مقابلات مع العاملين بالمؤسسة، فحص صندوق الشكاوى بالمؤسسة، تقارير المتابعة الداخلية والخارجية، سجلات الأخصائية والمشكلات التي يعانى منها المتعلمون، شكاوى أولياء الأمور.
2- توفير المصادر المعرفية المختلفة سواء ورقية أو الكترونية والتي يمكن للعاملين من خلالها التدريب على آلية إجراء البحوث وحل المشكلات، وذلك من خلال تزويد مكتبة المؤسسة بتلك المصادر أو إمداد العاملين بالمؤسسة بالمعلومات عن الهيئات أو الجهات التى يمكنهم اللجوء إليها وكذلك من خلال تفعيل دور وحدة التدريب بالمؤسسة وإعداد برامج تدريبية تهدف إلى تدريب العاملين على إجراء البحوث.
3- الاستعانة بمتخصصين من الجمعيات الأهلية أو المؤسسات العلمية لتدريب العاملين بالمؤسسة على إجراء البحوث.
4- تشكيل مجموعات عمل لإعداد قائمة بالمشكلات التي تم حصرها مرتبة تبعاً لأولويتها على سبيل المثال: (مشكلة أمان التلاميذ – تسرب التلاميذ – ضعف مهارات القراءة والكتابة – ضعف المهارات الحسابية – عدم تخصص المعلمين وخاصة معلمي اللغة الإنجليزية ...........).
5- تشكيل فرق لإعداد البحوث الإجرائية المقترحة لحل مشكلات المؤسسة ويمكن أن يتم إجراء بحوث فردية أو جماعية وذلك يتوقف على طبيعة المشكلات، ويمكن أن تشجع القيادة على إجراء عدة بحوث فردية كحلول مقترحة لحل مشكلة واحدة على أن يتم مناقشة تلك البحوث وتنفيذ الأفضل منها.
6- دراسة المشكلات التي تظهر في المؤسسة ومحاولة حلها من خلال وضع خطة بحثية تهدف إلى حل تلك المشكلات وفيما يلي نموذج مقترح لخطة بحثية:



مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في السبت ديسمبر 11, 2010 12:44 am

جدول (2-4)
نموذج مقترح لخطة بحث إجرائي
المشكلة أسبابها مصادر الحصول على البيانات الخطة المقترحة لحلها الأدوات المقترح استخدامها أساليب التقييم المدة المقترحة التكلفة
1. نقص الخبرة المهنية للمعلمين غير المؤهلين المعينين بالأجر. • حداثة التعيين.
• عدم الحصول علي مؤهل تربوي.
• ........ • انخفاض أداء مستوي المتعلمين.
• تقارير الموجهين والمدرسين الأوائل.
• استطلاع آراء هؤلاء المعلمين.
• ..... • توفير برامج تدريبية.
• توفير فرص لملاحظة أداء معلمين أكثر خبرة.
• إتاحة الفرص للقيام بالتدريس المصغر.
• أدلة تدريبية
• دفاتر تحضير
• أفلام فيديو عن التدريس الفعال.
• كتب ومراجع ومصادر معرفة متنوعة.
• حضور حصص للزملاء الأكثر خبرة والتدريب من خلال الملاحظة.
• ....... • بطاقات الملاحظة.
• استبيان لاستطلاع أراء المتعلمين.
• ....... شهر حسب إمكانيات المؤسسة.
2.
7- تحرص القيادة على توافر البيانات اللازمة لإعداد البحوث الإجرائية لجميع العاملين بالمؤسسة أو الفرق المشكلة لإعداد البحوث وذلك من خلال قواعد البيانات عن العاملين بالمؤسسة ومؤهلاتهم وخبراتهم واحتياجاتهم المهنية.
8- توفر القيادة نسخ من البحوث التى تمت بالمؤسسة وكذلك نتائج تلك البحوث والقرارات التى تم اتخاذها بناء على نتائج البحوث للاستفادة فى تحسين وتطوير الأداء المؤسسى.
9- توضع نتائج البحوث علي الموقع الإلكتروني للمؤسسة وذلك بغرض تبادل الخبرات بين المؤسسات التعليمية المختلفة و تلقي التغذية الراجعة لتحسين الأداء بالمؤسسة.
10- تقديم حوافز مادية ومعنوية لأفضل الباحثين الذي نجحوا في إجراء بحوث ساعدت على حل المشكلات بأبسط الطرق وأقل التكاليف، من خلال لوح الشرف وشهادات التقدير والجوائز المادية والعينية.
11- مؤشرات الأداء المتميز:
للتعرف على مدى تميز أدائك في تحقيق متطلبات هذا المؤشر، استوف الإجابة عن الأسئلة التالية:
جدول (2-5)
نموذج لأداة تقويم مؤشرات النجاح
الأداء متحقق غير متحقق الأدلة والشواهد
• تعقد لقاءات لزيادة وعى المعلمين والعاملين بأهمية البحوث ونتائجها.
• تضع المؤسسة خطة بحثية إجرائية بمشاركة العاملين.
• يشارك جميع العاملين في إجراء ما تقوم به المؤسسة من بحوث إجرائية.
• توجد حوافز لتشجيع العاملين وحثهم على إجراء البحوث الإجرائية.
• تستثمر نتائج البحوث الإجرائية لتحسين الأداء بالمؤسسة.
.................................







مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

دليل الممارسات المتميزة

مُساهمة من طرف مجدي محمود جعفر في السبت ديسمبر 11, 2010 12:46 am

. 3 تساند القيادة عمليات التجديد والمبادرات الإبداعية.

1. عقد اجتماعات دورية لنشر الوعي بأهمية استمرارية عملية بناء وتنفيذ خطط إصلاح وتطوير المؤسسة ويستلزم هذا :
• عمل ملصقات وإعلانات مستمرة تدعو لهذه الاجتماعات والتأكيد على الحاجة إليها.
• دعوة مجلس الأمناء وأعضاء المؤسسة واتحاد طلاب المؤسسة لهذه الاجتماعات.
وتتضمن هذه اللقاءات والاجتماعات ما يلي:
• التأكيد والتشجيع على وجود مزيد من المبادرات الإبداعية من أجل تطوير الأداء المؤسسي.
• الإصغاء النشط وتركيز الانتباه على المبادرات المقترحة والأفكار الجديدة بهدف دراستها.
• دراسة نماذج وأمثلة سابقة أسهمت في تطوير المؤسسة، أوفي تطوير مدارس أخرى ومنها على سبيل المثال:
جدول (2-6)
نماذج لمبادرات أسهمت فى تطوير المؤسسة
صاحب المبادرة الإبداعية المبادرات الإبداعية نواتج التجديد/المبادرة الإبداعية على الأداء المدرسي وأداء المتعلمين
معلم العلوم (س) (يجب أن يذكر اسم المعلم). تصميم برمجية الكترونية جديدة لإجراء تجارب العلوم عن طريق المحاكاة. إضفاء متعة على تعلم العلوم بما يؤدي إلى تكوين اتجاه إيجابي نحو تعلم العلوم.
معلم اللغة العربية (ص). قصائد شعرية جديدة. دخول المؤسسة مسابقة على مستوى الجمهورية في الإبداع اللغوي، وتكوين اتجاه إيجابي نحو كتابة الشعر، وتعلم البلاغة.
معلم المجال الزراعي (ع). استخدام أساليب جديدة في زراعة وتنسيق الحديقة حصول المؤسسة على جائزة أفضل حديقة على مستوى المحافظة، وممارسة الطلاب لأساليب العناية بالنباتات.
وكيل المؤسسة لشئون الطلاب (ل). جذب أكبر عدد من أولياء أمور المتعلمين والمتطوعين المتخصصين لمحو الأمية الكمبيوترية لدى الإداريين بعد انتهاء ساعات العمل الرسمية إنشاء قاعدة بيانات إلكترونية للمؤسسة، وفتح معامل الكمبيوتر للمتعلمين وأعضاء المجتمع المحلى لاستخدامه بعد انتهاء ساعات العمل الرسمية.
2. تقديم بعض الإعلانات والملصقات التى تشجع الأفكار الجديدة على التطوير المدرسي المنشود، وتأكيد تأثيرها على المجتمع المؤسسي والمحلي ومن أمثلة تلك الملصقات:

مع ملاحظة أن تحتوى هذه الملصقات على بعض الموضوعات أو المشكلات التي تحتاج إلى حلول ابتكارية وليكن مثلا:

3. وجود آلية تشجع العاملين بالمؤسسة على المبادرة وعرض أفكارهم الجديدة بدون إحراج أو خجل وذلك من خلال تقديم مقترحاتهم سواء بشكل مباشر أو بشكل غير مباشر من خلال وجود صندوق للمقترحات على أن يتم تجميع تلك المقترحات وتخصيص فريق لدراستها مهما كانت تلك المقترحات بسيطة والتأكيد على أهمية كافة المقترحات المقدمة.
4. على المجتمع المدرسي أن يؤكد على أهمية مشاركة المجتمع المحلى بأفكاره فى تحسين وتطوير الأداء المؤسسي من خلال ملصقات تعلق خارج المدرسة تدعوهم للمشاركة بأفكارهم فى عملية التطوير أو باستخدام مطويات أو نشرات توضح حاجة المؤسسة إلى أفكار لحل مشكلة معينة وتدعوهم لتقديم مقترحاتهم ومبادراتهم.
5. تكوين مجموعة بؤرية لتجميع الأفكار الجديدة والمقترحات، ودراستها جيدا وتحديد أولوياتها في ضوء المحكات التالية:
 ارتباط تلك الأفكار والمقترحات بمشكلات المؤسسة والحاجة إليها.
 التأثير الإيجابي على تحقيق رؤية ورسالة المؤسسة.
 القابلية للتنفيذ في ضوء الإمكانات المادية والبشرية المتاحة.
6. تشكيل فرق عمل لبناء الخطط وتنفيذها، وقد يتم بمشاركة أعضاء المجتمع المحلى أو الخبراء المتخصصين في بناء الخطة وتنفيذها – طبقا للهدف المنشود- فقد يشارك أحد متخصصي الإرشاد النفسي في خطة توعية الطلاب بكيفية حل مشكلات المراهقة، وقد تتم مشاركة أحد المهندسين في دراسة كيفية استثمار سطح المبنى في زراعة بعض لأنواع النباتات...الخ، وينبغي التأكيد على ضرورة اشتراك أصحاب المبادرات الإبداعية في هذا الفريق، وفيما يلي مثال لخطة تنفيذ مبادرة ما:



مجدي محمود جعفر

عدد المساهمات: 57
تاريخ التسجيل: 09/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 1 من اصل 2 1, 2  الصفحة التالية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى